عوارض الإصابة

الحمى والسعال وضيق التنفس، هي من ابرز عوارض الاصابة، وقد تتطور هذه العوارض احياناً إلى التهاب رئوي. والعدوى قد تسبّب مضاعفات حادة لكبار السن، وللذين يعانون من ضعف في الجهاز المناعي، او من امراض مزمنة.

 

خطر الإصابة

يرتفع خطر الإصابة بين بعض الفئات مثل:

  • كبار السن.
  • الاشخاص الذين يعانون من حالات مرضية مثل مرض السكري وامراض القلب والرئة.
  • الاشخاص الذين يعانون من ضعف في المناعة.

 

متى الشك بالعدوى بالفيروس التاجي المستجد 2019؟

يمكن الشك بالعدوى لدى:

  • ظهور عوارض مرضية
  • توافر ظروف التعرّض

العوارض المرضية تتضمّن الحمى 38 درجة وما فوق مصحوبة بعوارض تنفسيّة: سعال، نزلة انفية، صعوبة في التنفس ...

اما ظروف التعرض فتتضمّن احدى النقاط التالية على ان تكون ضمن 14 يوما قبل ظهور العوارض:

  • السفر الى احد البلدان الموبوءة
  • الاحتكاك مع مصاب بالفيروس التاجي المستجد
  • العمل في مؤسسة صحية سجّلت حالات التهاب تنفسي شديد مجهولة العوامل المسبّبة

 

ما العمل عند الشك بالعدوى بفيروس كورونا المستجد 2019؟

عند الشك بالاصابة بالعدوى بالفيروس التاجي المستجد، يجب:

  • مباشرة تطبيق اجراءات مكافحة العدوى لحماية المحيط
  • الاتصال بالصليب الأحمر اللبناني والتوجه الى طوارئ احدى المستشفيات المعتمدة

 

كيف يتم التوجه الى المستشفى؟

قبل التوجه الى المستشفى، يجب الاتصال بقسم الطوارئ هاتفياً.

 لماذا الاتصال؟

  • لاجراء تقييم اولي
  • للاستعداد لاستقبال المريض وتطبيق اجراءات مكافحة العدوى المناسبة